المحاولة والخطأ والقائد الناجح


حاولت؟ حاول مرة ثانية العلماء اكتشفو أشياء عظيمة بهذا الأسلوب.

تعبت وانت تسمع حاول مرة ثانية وتضبط. اتخذت شركات الاتصالات هذا الاسلوب في تثقيف العملاء لحل أعطال الاتصال او الوصول للانترنت للأجهزة الشخصية وحتى على نطاق الأعمال.

اليوم يوجد أكثر من ٥٠٠ ألف عملية بحث عن كيفية حل مشكلة الاتصال بالانترنت من المنزل . ومصدر المعلومة مازال يحاول ويخطيء ويعلم عملاءه على المحاولة والخطأ.

عائق التعلم أصبح من الماضي وتوفر المعلومات وتوثيق التجارب في فضاء الانترنت صار متوفراً للجميع. وعلى جميع المستويات للقائد ومن يترأس منظومة معينة، إن كان المنهج مازال يعتمد على المحاولة والخطأ للوصول (اعادة اختراع العجلة)، فهو مضيعة للوقت والجهد والمال . سواء من يسن نظاماً أو من يقرر ماهي وجبته التالية. وإذا أصبحت هذه العقليه في منصب قيادي فهو عائق للنمو وسيكون (حجر عثرة في طريق المارة!).

One thought on “المحاولة والخطأ والقائد الناجح

عندك تعليق ؟

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s